الرئيسية Uncategorized 6 أسباب تجعلك تعشق السفر وحيدا إلى حد الإدمان

6 أسباب تجعلك تعشق السفر وحيدا إلى حد الإدمان

المرة الأولى التي تسافر بها وحيدا يمكن أن تكون حارقة للأعصاب . من الممكن أن تكون المرة الأولى في حياتك التي تعتمد بها على نفسك كليا . هناك تجارب صغيرة كأن لا تجد أحدا يجلس بجانب حقائبك عندما تذهب إلى الحمام في المطار و هناك أخرى أكبر كأن تجد نفسك بلا مأوى في منتصف الليل لأنك حبست خارج الفندق .

لماذا يعد هذا أمرا رائعا ؟ ببساطة , لأن هناك شيئا جميلا لا يمكن إنكاره في تحدي العقبات بنفسك . هناك شيء رائع في أنك أنت تختار المغامرات و القواعد و المواعيد و أنت المسؤول الوحيد عن كل شيء يحدث . و هذا كما يعرف جميع من جرب السفر لوحده هو المعنى الحقيقية للحرية .

1- ستتعلم كيف تقود :

أنت المخرج و الممثل و المنتج في الفلم اليومي في حياتك و لكن بسبب الفوضى اليومية لن تستطيع تذكر هذا الأمر بسهولة . في اللحظة التي تنطلق فيها في رحلة السفر لوحدك ستفهم المعنى الحقيقي  لأن تكون مسؤولا بشكل كلي عن نفسك . أنت المسؤول عن كل قرار و ليس هناك شيء يمنحك الطاقة مثل اكتشاف كم أنت قادر على فعل الكثير .

2-ستتخلى عن مناطق الراحة الخاصة بك :

السفر وحيدا دائما ما يكون تجربة موسعة ذلك أنها تحطم كل مبدأ ثابت لديك عن العالم في كل خطوة تخطوها في المجهول . أبواب جديدة تفتح في كل موقف في طريقة قد لا تراها دائما عندما تكون محاطا برفاق السفر .

أنت مجبر أكثر على الحديث مع الغرباء و ستلاحظ المزيد من الناس يريدون التواصل معك . ستجد نفسك وحيدا مع وسائلك الخاصة و ستجد نفسك تجرب طرقا لم تكون حتى تأخذها بعين الاعتبار و ستصبح ” مناطق الراحة ” خاصتك قريبا من الماضي .

3- ستعيد تشكيل نفسك :

في المنزل , قد تكون الخجول في مجموعة الأصدقاء، قد تكون الشخص الذي يتهكم على الجميع ، القوي ، عبقري الحاسوب أو الجدي المثقف . عندما تسافر وحيدا فلا أحد يعلم أو يهتم لألقابك . يمكنك أن تصبح مغامرا ، مصورا ، مزارعا أو سائقا .

ستكتشف عن نفسك أمورا لم تكن تملك الفرصة لتظهر عندما كنت في بيتك المليء بالمشاغل . الحرية في إعادة تشكيل نفسك و النضج بدون أية تداخلات من الأشخاص الذين تعرفهم أو التجارب السابقة هي أمر غاية في الروعة  و غاية في الإدمان عندما تقوم بتجريبها .

4- ستتعلم كيف تعيش اللحظة :

ليس هناك مثيل للتحديق الملهم في سهل غريب عنك و أنت تعلم أن كل ما لديك دقائق قليلة لتستغرق في التحديق . لا يمكنك أخذ السهل معك إلى المنزل و قد لا تعود إليه مرة أخرى .

بدون وجود صديق إلى جانبك يمزق غشاء الطبل لديك لكثرة الكلام ستصبح غارقا تماما في اللحظة . يقتصر الزمن عليك و على الأرض من حولك فقط . السفر وحيدا يعطيك المساحة لتقدر كل دقيقة عن طريق عينيك فحسب .

5- ستعرف كيف تتنبأ بالمشاكل قبل وقوعها :

يبدو أن أولئك الذين يحبون السفر لوحدهم منا يطورون ” رادار مشاكل ” أكثر دقة . ستصبح أكثر حذرا بخصوص ممتلكاتك و بخصوص الخروج في الليل و الثقة في الناس . لهذا ستطور القدرة على تحديد المشاكل قبل وقوعها .

هذه ميزة لا تقدر بثمن لتعينك في بقية حياتك بشكل كامل .

6- ستتعرف على ما هو مهم في الحياة :

في عجقة الحياة اليومية من الأعمال و الأموال و مشاكل الناس و قصصهم و أفكارك التي لا تنتهي بخصوص كل هذه الأمور ، يصبح من السهل أن تعلق في أمور تبدو ضخمة و لكنها تفتقر إلى الأهمية و القدرة على النفع . السفر وحيدا يعني أنك تستطيع نسيان كل شيء حتى في أي يوم من الأسبوع أنت أو كم الوقت أو التدبير لتتوافق مع خطط أحدهم أو الحديث عن ما يجري مع زميلك في المكتب المجاور .

يمكنك نسيان التوقعات التي تأخذك بعيدا عن الحياة من أجل أن تخطط لمشاريعها المستقبلية . يمكنك أن تستمتع باللذة البسيطة في أكل طعام غريب كما تريد أو في التحديث في ابتسامة فضولية على وجه طفل ريفي و يمكنك أن تجعل عقلك ينطلق بحرية ليفكر في الوجهة المقبلة .

عندما تعود إلى منزلك ستنظر إلى العالم من خلال أعين جديدة مليئة بالطاقة و الحيوية . و هذا بحد ذاته إدمان لا يوصف .

 

CheapAdultWebcam

بدون تعليقات

اترك تعليق